منتدى شباب جامعة إب
نـثر مـرورك في الــدرب زهـراً وريحانـا . . . وفاح عبــق اســــمك بوجـودك الفتــانـــا

فإن نطقت بخيـر فهو لشخصك إحسانا . . . وإن نطقت بشر فهو على شخصك نكرانا

وإن بقيت بين إخوانك فنحـن لك أعوانـا . . . وإن غادرت فنحن لك ذاكرين فلا تنسـانــا





 
الرئيسيةمركز رفع الصورالتسجيلدخولتسجيل دخول الاعضاء
منتدى شباب جامعة إب منتدى ,علمي ,ثقافي ,ادبي ,ترفيهي, يضم جميع اقسام كليات الجامعة وكذا يوفر الكتب والمراجع والدراسات والابحاث التي يحتاجها الطالب في دراسته وابحاثه وكذا يفتح ابواب النقاش وتبادل المعلومات والمعارف بين الطلاب. كما اننا نولي ارائكم واقتراحاتكم اهتمامنا المتواصل . يمكنكم ارسال اقتراحاتكم الى ادارة المنتدى او كتابتها في قسم الاقتراحات والشكاوى

شاطر | 
 

 رِسَـالَـةٌ إلَى أَهْـلِ البَـلاء ..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
صدى الصوت
مشرفـة عـامـة
مشرفـة عـامـة
avatar

كيف تعرفت علينا : من صديق
الكــلــيــة : العلوم
القسم ( التخصص ) : ميكروبيولوجي
السنة الدراسية (المستوى الدراسي) : دراسات عليا
الجنس : انثى
عدد الرسائل : 10196
العمر : 38
الدوله : اليمن
العمل/الترفيه : .
المزاج : متقلب
نقاط : 13687
تاريخ التسجيل : 27/12/2010
: :قائمة الأوسمة : :






بطاقة الشخصية
التقييم: 10

مُساهمةموضوع: رِسَـالَـةٌ إلَى أَهْـلِ البَـلاء ..   الثلاثاء ديسمبر 06, 2011 5:35 pm

[.. رِسَـالَـةٌ إلَى أَهْـلِ البَـلاء ..~
ـــ ــ ــ ــ ـــ

قال ابنُ مسعـودٍ _ رضى اللهُ عنه _ : ‹‹ لِكُلِّ فَـرحَةٍ تَرْحَة _ أى حُزن _ وما مُلِئ بيتٌ فَرَحًا إلّا مُلِئ تَرْحًا ›› .





ولقد ابتلَى اللهُ عَزَّ وَجَلَّ عِبادَه بثلاثةِ أنواعٍ مِن الابتلاءات : -

أولاً : التكاليف الشَّرعيَّة : الأمر والنَّهى
، افعلْ كذا ، ولا تفعل كذا ، ليَرى اللهُ عَزَّ وَجَلَّ مِنكَ ماذا ستصنع
؛ هل تمتثِلُ لأمرِ اللهِ عَزَّ وَجَلَّ ؟ وهل تجتنبُ نهىَ اللهِ سُبحانَه
وتعالى ؟ أم لا تفعل ذلك ؟ .. فهذا أوَّل أنواعِ الابتلاءات .


وأمَّا الثَّاني : فلقد ابتلانا اللهُ عَزَّ وَجَلَّ بالأمورِ الخَبَرِيَّة ؛ ولذا أثنى اللهُ عَزَّ وَجَلَّ على المُتَّقين في أوَّلِ سورةِ البقرة ، فقال جَلَّ وعَلا : ﴿ الم * ذَلِكَ الْكِتَابُ لَا رَيْبَ فِيهِ هُدًى لِلْمُتَّقِينَ البقرة/1-2 . ما هى أوَّلُ مُواصفاتِهم ؟ قال جَلَّ وعَلا : ﴿ الَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بالْغَيْبِ البقرة/3 ،
فنحنُ نُؤمِنُ بالغيْب ، ونعلمُ أنَّ كُلَّ ما جاء عن اللهِ وعن رسولِ
اللهِ - صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّم - فهو صِدقٌ وحَقٌّ ، لأنَّ الذي جاء به
هو المَعصومُ الذي لا ينطِقُ عن الهَوَى ، بأبي هو وأُمِّي صلَّى اللهُ
عليهِ وسلَّم .


وأمَّا الابتلاءُ الثَّالِث : فهو الابتلاءُ بالقضاء والقَدَر
، ليَرَى اللهُ عَزَّ وَجَلَّ مِنكَ هل ترضَى بقضاءِ اللهِ وتصبِر على هذا
البلاء ؟ أم أنَّك تتسخَّط على قضاءِ الله وتَتَّهِم رَبَّكَ عَزَّ
وَجَلَّ في قضائه وقَدَرِه ؟ وهـذا هو موضوعنا ، ولذا صَحَّ في الحديثِ الذي رواه مُسلِمٌ أنَّه لَمَّا سأل جِبريلُ - عليه السَّلام - حبيبَنا - صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّم - فقال له : (( وما الإيمان ؟ )) قال : (( أن تُؤمِنَ باللهِ وملائكتِهِ وكُتُبِهِ ورُسُلِهِ واليومِ الآخِرِ والقَدَرِ خيرِهِ وشَرِّه )) ، فهذا مِن الإيمانِ باللهِ عَزَّ وَجَلَّ ؛ أن تُؤمِنَ بقضاءِ اللهِ عَزَّ وَجَلَّ وبقَدَرِه ، و أن ترضَى عن قضاءِ اللهِ عَزَّ وَجَلَّ
.. فإنَّ النَّاسَ في هذه الأيَّامِ _ إلَّا مَن رَحِمَ اللهُ عَزَّ
وَجَلَّ _ إذا ما نزلَ بهم أىُّ بلاءٍ ، فترَى النَّاس يتسخَّطُونَ ويشتكون
ويفزعون ... لا ترَى إنسانًا يرضَى بقضاءِ اللهِ عَزَّ وَجَلَّ ، مع أنَّ
اللهَ عَزَّ وَجَلَّ هو الخالِق . أنتَ عَبدٌ وهو رَبّ ، وأنتَ تتعامَلُ مع
رَبِّكَ بحيثُ أنَّه رَبّ ، لا مِن أنَّكَ عَبدٌ وهو لا يملِكُ مِن أمرِكَ
شيئًا أبدًا . أنتَ مَخلوقٌ وهو الخالِقُ سُبحانه وتعالى ، وله الحَقُّ أن
يتصرَّفَ فيكَ كيفما شاء . وعلى الرَّغمِ مِن ذلك قال جَلَّ وعَلا ونَزَّه
نَفْسَهُ عن الظُّلْم كما في الحديثِ الذي رواه مُسلِمٌ عن أبي ذَرٍّ ، أنَّ اللهَ جَلَّ وعَلا قال : (( يا عِبادي إنِّي حَرَّمتُ الظُّلْمَ على نفسي )) ، فحرَّمَ اللهُ عَزَّ وَجَلَّ الظُّلْمَ على نفسه ، بل قال جَلَّ وعَلا : ﴿ مَا يَفْعَلُ اللَّهُ بِعَذَابِكُمْ إِنْ شَكَرْتُمْ وَآَمَنْتُمْ النساء/147
. ماذا يستفيدُ اللهُ عَزَّ وَجَلَّ مِن عذابِكُم ؟ لا يستفيدُ شيئًا ،
إذًا فقد حَرَّمَ اللهُ عَزَّ وَجَلَّ الظُّلْمَ عن نفسِه ، ونَفَى
الظُّلْمَ عن نفسِهِ سُبحانه وتعالى ، إذًا فلا تَتَّهِم اللهَ عَزَّ
وَجَلَّ في قضائهِ وقَـدَرِه ، واعلم يقينًا بأنَّ اللهَ عَزَّ وَجَلَّ
أرحَمُ بِكَ مِن رحمةِ الأُمِّ بطِفلِها الرَّضيع .


فإمّا سطور تضيء الطريق... وإمّا سكوت يريح القلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Ali Alshoaibi
عضو مؤسس
عضو مؤسس
avatar

كيف تعرفت علينا : --
الكــلــيــة : كلية التجارة والعلوم الادارية
القسم ( التخصص ) : علوم مالية ومصرفيه
السنة الدراسية (المستوى الدراسي) : خريج
الجنس : ذكر
عدد الرسائل : 3351
العمر : 29
الدوله : اليمن
العمل/الترفيه : خريج دفعة 2011/2010
المزاج : ^______________^
نقاط : 5187
تاريخ التسجيل : 17/04/2010
: :قائمة الأوسمة : :



بطاقة الشخصية
التقييم: 1

مُساهمةموضوع: رد: رِسَـالَـةٌ إلَى أَهْـلِ البَـلاء ..   الثلاثاء ديسمبر 06, 2011 5:55 pm

جزاكي الله خير

جعله الله في ميزان حسناتك




.

إذا آذاك إنسان فلا تنزعج
واستخدم القاعدة المكتوبة على المرآة الجانبية:
الأجسام التي تراها هي أصغر مما تبدو عليه في الواقع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
رِسَـالَـةٌ إلَى أَهْـلِ البَـلاء ..
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شباب جامعة إب :: القسم العام :: المنتدي الاسلامي-
انتقل الى: